تعليقًا على ملتقى شغف.. مسؤول بغرفة مكة: نرفض الفعاليات المسيئة لمكة وساكنيها

News

اخبار / News 233 Views comments

مارس 05

أكد عضو مجلس إدارة غرفة مكة سعود الصاعدي، رفضه إقامة بعض الفعاليات المسيئة لمكة -حسب وصفه- مؤكدًا أنه تواصل مع رئيس الغرفة ماهر صالح جمال، مخبرا إياه رفضه وعدد من الأعضاء إقامة فعالية ‘‘كلوب فيستفال‘‘ والّتي اعتذرت عنها الغرفة قبل أيام.
وتعليقًا على “ملتقى شغف” قال الصاعدي: ‘‘لم أعلم عن هذه الفعاليات إلا من بعض الرسائل والاتصالات من بعض الإخوة، وقد أكدت لرئيس الغرفة رفضي لإقامتها‘‘ موضحا أنه قبل أسبوعين كان هناك مسرحية ضمن فعالية “كلوب فيستفال” وطلب منهم إيقافها واجتمع بعض الأعضاء وتم الاتفاق على إلغائها وبالفعل اعتذرت الغرفة عن إقامتها.
وأضاف: ما يسيء لديننا الإسلامي وهويتنا أولًا ثم يسيء لمكة وساكنيها لا يمكن أن نوافق عليه أو نقبله، وقد اتصلت بالرئيس عدة مرات لإيقاف ‘‘ملتقى شغف‘‘ ومن ثم أرسلت له رسالة موضحًا فيها: أي فعالية تسيء لمكة لابد أن تلغى.
وتساءل الصاعدي في نهاية حديثه: عن الهدف من هذه الفعالية، استعراض تجربة مدربة غوص؟!، أم استعراض تجربة مغني وصانع أفلام؟!، قائلا ‘‘نحن لا نؤيد المنكرات في مكة أو غيرها، لكن مكة أولى لحرمتها، وسأتصل بالرئيس حتى يرد، لأخبره برفضي لإقامة مثل هذه الفعاليات‘‘.
يذكر أنه، وتحت شعار (استثمر ابداعك) تنظم الغرفة التجارية والصناعية بمكة المكرمة ملتقى ‘‘شغف‘‘ خلال الفترة من الثامن وحتى العاشر من شهر مارس الجاري، تستضيف من خلاله عدداً من المتحدثين لعرض تجاربهم واستثماراتهم في عدد من المجالات الفنية، والاجتماعية، والتقنية، والصحية، كما جاء في إعلانات روجت لها الغرفة: مختصين في التقنية والتصوير السينمائي، ومغني وموزع موسيقى وصانع أفلام، ومدربة غوص، وخبيرة رسم على الجسم والوجه بحسب صحيفة تواصل.

Comments